23 Jan

:’)

16 Jan

And I’ve lost who I am, and I can’t understand.
Why my heart is so broken, rejecting your love, without, love gone wrong, lifeless words carry on.
But I know, all I know, is that the end’s beginning.
Who I am from the start, take me home to my heart.
Let me go and I will run, I will not be silent.
All this time spent in vain, wasted years, wasted gain.
All is lost, hope remains, and this war’s not over.
There’s a light, there’s the sun, taking all shattered ones.
To the place we belong, and his love will conquer all

Aside 14 Jan

انا احتاج للاكسجين كى اتنفس لا يهمنى شكله , لونه او صفاته … لكنى لا أستطيع ان اعيش بدونه … هكذا اراكى 

حوار مع الاله

5 Jan

لا استطيع ان اشعر بان الصلاة مفتاح الفرج لم تكن ابدا لى كذلك لماذا على ان اعتقد بانها اكبر من فرض …. لربما تشعر انت بذلك لأنك برمجت من داخلك على هذا لكن ان اشعر بانه هناك حلقة ضائعة بالنسبة لى … نعم اسخط على اشياء كثيرة و لا استطيع قول الحمدلله لأنى لا انافق , قلبى لا يرضى …. لماذا كتب على انا اعانى من اشياء تضرب اى نعمه اخرى بجوارها !!؟ ابتلاء ؟! سادخل الجنه اذا ؟ لا ؟! فلماذا ابتليت اريد انا اعيش سوى فى الدنيا حتى استطيع ان اصل للاخرة هكذا خلقتنى لا تطلب منى المزيد …. لا ارى انى اخطئت فقدت تحدثت اليك كما امرت 

افكار مرتبة مشوشة

5 Jan

سيظل يتحدث الى نفسه كثيرا سيظل يناقشها , يعاتبها حتى انه يخاصمها , يحبها انها نفسه التى لا يجد غيرها تسمعه … كل هذا ليس مجازا انها حقيقة تحدث نادرا مع اولائك ” الغرباء ” … انه يعانى حقا من كل شئ .. يعرف انه لن يتزوج لن يكون اسرة لن ينال الرضى الربانى لن ينال الجنة لن ينال اى شئ ….. انه فقط يريد الحب ليس ذلك الحب ” المنطقى ” او ” العفوى ” من الاهل و غيره بل حب غير منطقى و غير عقلانى.. حب يكون لذاته دون توضيح بان” هذا ابنى او اخى او حفيدى ” لكنه ايضا يعلم ان هذا كله لن يأتى …. لأن عقباته كبيرة جدا هذا المظهر المزرى كافى بتدمير كل شئ و رغم كل شئ عليه ان يرضى …. المتعب له هو القرائة الواضحة للمستقبل .. ظلام يأتى

فى المنتصف

25 Dec

 لا يهتم به احد الا من يعانون ; المنبوذين بين الناس يظنونه سينضم الى صفوفهم الطويلة الكئيبة التى بلا معنى التى تتمنى يوما ما ان تكون فى وسط الصورة كالفقراء ينتظرون الطعام عند مرور الاغنياء فى الاعياد لتوزيع اللحوم . لكن قضيته ليست مثلهم انه لا يرى نفسه مع اى من الطرفين جميعهم مرضى 

الغير مرئى

25 Dec

انه من لا يظهر فى الصورة ليس تجنبا لها بل ان عدسة الكاميرا نفسها لا تتعرف على هذا الوجه الكئيب حيث تفقد العدسة كل قدراتها الحديثة على تحديد ملامحهه . لم يستطع التأقلم مع من معه عند التقاط الصورة ابدا ; جميعهم يسخرون لأنه ذلك الشخص الذى ” حاول ” ان يفكر , سيخضع عاجلا ام اجلا حتى  يعيش .. الا ان حدثت معجزة